Home / صحف / أسرار الصحف المحلية لليوم الثلاثاء 08 تشرين الأول 2019

أسرار الصحف المحلية لليوم الثلاثاء 08 تشرين الأول 2019

النهار
نائب إستشاري
تبين لاعضاء في لجنة الاتصالات النيابية ان زميلا لهم وقع عقدا بصفة استشاري لاحدى شركات الاتصال بقيمة تتجاوز المليون دولار في السنة
منح من يمولها؟
اعلن وزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية انه وزع 85 الف منحة مدرسية وجامعية من دون ان يسأل عن تمويل هذه المنح او من اين لك هذا؟
حملة للتمديد
يقوم احد رجال الدين المسيحيين بحملة سياسية واسعة الانفتاح لضمان عدم قيام معارضة قوية ومؤثرة ضد تمديد ولايته فترة من الزمن.

البناء
خفايا
قال مصدر برلماني إنّ النقاش لإيجاد مخرج مناسب لتفادي الإحراج الدستوري في قضية رسالة رئيس الجمهورية إلى مجلس النواب وتفادي إطلاق مناخ من الخطاب الطائفي المقلق الذي سيفرضه النقاش النيابي في لحظة حرجة اقتصادياً وسياسياً توصّل الى مخارج وخيارات مناسبة، وبقي الاختيار بينها وتظهير الإخراج المناسب لها
كواليس
قالت مصادر روسية إعلامية إنّ الإتصال الذي جرى بين وزيري الدفاع الأميركي والروسي ليل أمس كان مخصصاً لبحث الوضع في سورية في ضوء قرار الرئيس الأميركي سحب قواته من سورية بدءاً من الشمال وتنسيق ما بعد الإنسحاب لجهة تسريع الخطوات المساعدة في الحلّ السياسي والأمني خصوصاً في منطقة التنف حيث قاعدة أميركية يريد الأميركيون ربط الإنسحاب منها ببعض الترتيبات التي يناقشها الروس مع حلفائهم في سورية وإيران

الجمهورية
اقترح مرجع مصرفي على مسؤول كبير قطع الكهرباء أو منحها الى شركة عالمية لعشر سنوات لخفض العجز ملياري دولار سنويا وبشكل فوري
تساءلت أوساط سياسية كيف أن حزبا بارزاً لم يتأثر بالأزمة الإقتصادية والمالية وكان ذلك واضحا في تصريحات مسؤوليه
أشاد مرجع روحي في إحتفال عام بمواقف رئيس حزب مسيحي أمام نواب من تكتل مسيحي آخر منوها بضرورة حماية الحريات العامة


اللواء
همس
يتخوف سفير دولة شرقية من توجه لدى دولة كبرى من تعميم الحرائق في دول المحور المناهض، امتداداً إلى لبنان
غمز
ينهمك زعيم سياسي بعقد اجتماعات مكثفة، في إطار إعادة النظر بعدد من المواقع القيادية
لغز
يسود قلق عارم أوساط الموظـفين والمتقاعدين خشية النيل من مستحقاتهم في الموازنة الجديدة

Check Also

عناوين الصحف المحلية اليوم

عناوين الصحف المحلية اليوم الخميس 2_9_2021 الأخبار: رفع الدعم لن يلغي الطوابير! الأميركيون «يتراجعون»: فشِلنا …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *