Home / صحف / أسرار الصحف المحلية الصادرة في بيروت اليوم الإثنين 30 أيلول 2019

أسرار الصحف المحلية الصادرة في بيروت اليوم الإثنين 30 أيلول 2019

لنهار
مشكلات في التأمين…
يمكن أن تواجه شركات تأمين مشكلات ماليّة إثر قرار الضمان الاجتماعي عدم تسديد بدلات علاج الإصابات الناتجة عن حوادث السير.
ملف قضائي – عقاري…
يُحكى في أوساط قضائيّة عن ملف عقاري كبير متورّط فيه قاضٍ تسلّم موقعاً رفيعاً لفترة من الزمن وسجّل عقارات استولى عليها أو اشتراها بأسماء قريبين له.
ملكيّة القرنة السوداء…
يحاول كل فريق استباق الحسم القضائي في موضوع ملكيّة القرنة السوداء باللجوء إلى وثائق وقرارات وزاريّة تمنع إقامة أي منشآت في المكان.
انقسام تلفزيوني…
لوحظ أنّ محطّات تلفزيون حزبيّة بالغت في نقل تحرّكات الشارع أمس فيما امتنعت أخرى تابعة لأحزاب أخرى عن بثّ أي خبر ما اعتبره البعض مرآة عاكسة لحركة الشارع.
الدفاع المدني والإطفاء…
لوحظ أن فرق الإطفاء والدفاع المدني لم تتحرّك في غير منطقة لإخماد الحرائق وإزالة المستوعبات لإعادة فتح الطرق ما أثار التباساً لدى المواطنين حول دورها وفاعليّتها وأسئلة حول عدم تجرّئها على مواجهة المتظاهرين.

الجمهورية
تتجه كتلة نيابية من خط سياسي معين الى »فتح ملف« مؤسسة محسوبة على مرجع مسؤول من خط سياسي آخر.
كشف مسؤول رسمي غير إداري لقريبين منه عن مخاطر تطبيق قانون يسمح بالوصول الى المعلومات في مختلف المؤسسات العامة وخصوصا الخدماتية منها.
لاحظت أوساط سياسية أن جولة أحد الوزراء إلى الخارج كانت على حساب رجل أعمال يتم التداول بإسمه كثيراً في الفترة الأخيرة.


اللواء
همس
توقفت أوساط سياسية عند أبعاد موقف سيد بكركي في الدفاع عن حاكم مصرف لبنان ورفض الكلام الرئاسي بتحميله مسؤولية تردي الأوضاع المالية وأزمة الدولار الحالية!
غمز
تبين أن فاتورة الدواء المستورد إلى لبنان تبلغ ملياراً و٢٠٠ مليون دولار، وحجم الصناعة المحلية يقتصر على ٧٠ مليوناً، يُصدّر منها ٥٠ مليونا إلى الخارج، و٢٠ مليونا فقط يتم إستهلاكها في الداخل!
لغز
لوحظ عدم صدور أي مراسيم تجنيس لمغتربين من أصل لبناني، أكثريتهم من لون طائفي معين، منذ مطلع آب الماضي، بخلاف ما كان يحصل سابقاً بصدور مرسوم واحد على الأقل كل شهر!اسرار الصحف المحلية

Check Also

عناوين الصحف المحلية اليوم

عناوين الصحف المحلية اليوم الخميس 2_9_2021 الأخبار: رفع الدعم لن يلغي الطوابير! الأميركيون «يتراجعون»: فشِلنا …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *