Home / اخبار دولية / الدفاع الروسية: الإرهابيون نقلوا إلى سوريا حاويات لمادة الكلور بهدف القيام باستفزاز

الدفاع الروسية: الإرهابيون نقلوا إلى سوريا حاويات لمادة الكلور بهدف القيام باستفزاز

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنَّ الإرهابيين نقلوا إلى سوريا 20 حاوية بحجم 10 لترات تحتوي مادة الكلور، بهدف القيام باستفزاز.

وذكر الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، أنَّ إرهابيي “الحزب التركستاني”، نقلوا يوم 27 تشرين الأول الجاري، إلى سوريا 20 حاوية بحجم 10 لترات لكل واحدة تحتوي مادة الكلور بهدف القيام باستفزاز.
وأضاف كوناشينكوف “لدى المركز الروسي للمصالحة في سوريا معلومات تفيد بأن إرهابيين من الحزب التركستاني نقلوا 20 حاوية كلور بحجم 10 لترات كل واحدة من أجل القيام باستفزاز، وتم تفريغها في كفر نبل والحواش في ريف إدلب”.
وأكد المتحدث وقوع قتلى بين العسكريين الأجانب نتيجة العمليات في منطقة السيطرة الأمريكية في سوريا.
وأفاد كوناشينكوف بأن مسلحي تنظيم داعش نفذوا منذ الأول من أيلول الماضي، 57 عملية إرهابية وهجمات على “قسد”، خلفت أكثر من 300 قتيل وجريح بين أفراد القوات الكردية، وقال “حسب المعطيات القادمة من السكان المحليين فيما وراء الفرات، هناك قتلى بين العسكريين الأجانب نتيجة هذه العمليات”.
وأِشار إلى أنَّ طيران “التحالف الدولي” بقيادة الولايات المتحدة يشن ضربات مكثفة في سوريا باستخدام الذخيرة المحظورة بموجب الاتفاقيات الدولية.
وأكد كوناشينكوف أنَّ “الوضع الإنساني في مخيم الركبان للاجئين في سوريا كارثي بعدما احتلت الولايات المتحدة منطقة جنوب محافظة حمص”، وقال إنَّ “الأعمال غير المسؤولة للولايات المتحدة المتمثلة بالسيطرة على منطقة سورية واسعة في مخيم الركبان تسببت بوضع إنساني كارثي، علاوة على ذلك، العسكريون الأمريكيون يعملون على تدريب تشكيلات مسلحة من السكان المحليين بشكل علني”.
وعلَّق المتحدث باسم وزارة الدفاع على إرسال منظومة “إس _300” إلى سوريا، ناصحاً “ذوي الرؤوس الحامية” بالابتعاد عن الاستفزازات وتقييم الوضع بشكل منطقي، وأضاف الناطق باسم وزارة الدفاع أنَّ المستشارين الروس مستمرين بتدريب العسكريين السوريين على استخدام “إس _300”.

Check Also

وزير الخارجية الأميركي يمثل أمام مجلس الشيوخ بشأن الانسحاب من أفغانستان

كشفت شبكة “فوكس نيوز” الأميركية، أن ​وزير الخارجية​ ​أنتوني بلينكن​، سيدلي بشهادته أمام لجنة العلاقات …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *