Home / أخبار محلية / التاسع عشر من اب: الذكرى الأولى لانطلاق عمليتي “فجر الجرود” و”وإن عدتم عدنا” التي دحرِت جبهة الارهاب

التاسع عشر من اب: الذكرى الأولى لانطلاق عمليتي “فجر الجرود” و”وإن عدتم عدنا” التي دحرِت جبهة الارهاب

 هو التاسع عشر من آب عام ألفين وسبعة عشر يطرق باب الذاكرة، حاملاً معه بشائر النصر الثاني من أعالي الجرود، حيث امتزجت دماء شهداء جيشٍ أبيّ ومقاومة صلبة بإرادة شعب لم تكسرها همجيّة عدوٍ تكفيريٍ أراد أن تتنقل أدوات إجرامه في كل مكان، حاصدةً الأرواح ومخلفةً ورائها رُعباً وانكساراً.

النصر أزهر بسواعد مباركة وانقلب السحر على الساحر ليرتدّ العدو التكفيري مذعوراً كما داعميه، وأشرق فجر الجرود، حزب الله  والجيش السوري قادا عمليّة تحرير القلمون الغربي، لترتعد فرائص الإرهابيين التكفيريين مع عبارة “وإن عدتم عدنا”، فإذا بهم يولون الأدبار.

بعد ان انتهت المقاومة من عقدت الإرهابيين عند جرود عرسال من تنظيم جبهة النصرة الإرهابي وأحرار الشام، كان قرار لبنان حاسماً بالتخلص من الإرهاب في جرود رأس بعلبك والقاع ودحر تنظيم “داعش” الإرهابي واستعادة أسر الجيش اللبناني منه.

فجر التاسع عشر من آب من العام الماضي كان الموعد.. انطلقت العمليات من الجانب اللبناني، “فجر الجرود” بدأت و اثمرت نصرا .

و لمناسبة مرور سنه على انطلاقة المعركة والانتصار الذي تحقق على الارهاب غردت مديرية التوجيه في قيادة الجيش اللبناني على مواقع التواصل بالقول فجر الجرود قبلة على جبين شمس التاسع عشر من آب.

وفي تغريدة أخرى، نشر الجيش اللبناني فيديو يظهر مراحل معركة فجر الجرود التي انتهت بالانتصار على الارهابيين.

وزيرُ العدل في حكومة تصريف الاعمال سليم جريصاتي قال عبر موقع التواصل الاجتماعي  تويتر: آب يحمل كل الانتصارات على فارقِ أيامٍ معدودات من ٢٠٠٦ الى فجرِ الجرود وسوف يحملُ بحلولِ نهايته حلاً للأسر الحكومي إن حسم الحريري خياراته وأقدم.

Check Also

البراكس: تحسُّن كبير في زحمة الطوابير على المحطات

رأى عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس أنّ هناك “تحسنًا كبيرًا في زحمة الطوابير …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *