الاحتلال يهددُ بارتكابِ مجزرةٍ جديدة بذكرى النكبة و الفلسطينيونَ يتحضرونَ لمسيرات العودة الكبرى

Spread the love

اقتحم نحو 500 مستوطن صهيوني ​المسجد الأقصى​ بحماية من قوات  الاحتلال الاسرائيلية صباح اليوم  .

تزامنا ، هدد جيش الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب مجزرة جديدة، خلال قمعه لأحداث مسيرات العودة الكبرى عند السياج الأمني الفاصل لقطاع غزة، بادعاء أن المتظاهرين السلميين يستعدون لتجاوز الشريط الحدودي بدعوة من فصائل المقاومة، وذلك بالتزامن مع الذكرى الـ70 لنكبة الشعب الفلسطيني ونقل السفارة الأميركية لدى كيان العدو الإسرائيلي لمدينة القدس المحتلة.

وبدأت قوات الاحتلال بالانتشار المكثف وتعزيز تواجدها على طول السياج الأمني مع قطاع غزة، استعدادًا لقمع فعاليات مسيرة العودة التي انطلقت في 30 آذار الماضي وتستمر للأسبوع الثامن على التوالي.

وينشر جيش الاحتلال الإسرائيلي، بدءا من اليوم، الأحد، 11 كتيبة على طول السياج الأمني مع غزة، والتي تعتبر أكثر بثلاثة أضعاف من عداد قوات الاحتلال المنتشرة “في ظروف طبيعية” في محيط القطاع المحاصر ، حيث يتوقع أن تبلغ مسيرات العودة ذروتها في ذكرى “النكبة” غدا

شاهد أيضاً

ماكرون يثير جدلًا واسعًا بعدما خلع ساعة بقيمة 80 ألف يورو أثناء حديثه عن إصلاح نظام التقاعد مباشرة على الهواء!

Spread the love أثار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون جدلا في بلاده بعدما خلع ساعة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *