Home / اخبار دولية / لقاء بين رئيسي كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية ومصافحة على الخط العسكري

لقاء بين رئيسي كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية ومصافحة على الخط العسكري

بدأ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن قمتهما التاريخية بمصافحة رمزية على الخط العسكري الفاصل بين الكوريتين.

وفي بداية القمة، قال الرئيس الكوري الجنوبي لنظيره الكوري الشمالي إنه يأمل في التوصل إلى “اتفاق جريء” بينهما.

وأضاف مون جاي-إن: “آمل في أن نُجري محادثات صريحة، وأن نتوصل إلى اتفاق جريء، من أجل أن نُقدّم للشعب الكوري برمته وللناس الذين يريدون السلام، هدية كبيرة”.

وأشاد الزعيم الكوري الشمالي ببداية عهد جديد للسلام. وعلى سجلّ الزوار داخل بيت السلام في قرية بانمونغوم الحدودية في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، كتب كيم “تاريخ جديد يبدأ الان”.

وقال كيم في مستهل القمة: “لقد جئت إلى هنا مصمما على إعطاء إشارة انطلاق، على عتبة تاريخ جديد”، متعهدا التحلي بـ”الصراحة والجدية والصدق”.

وأبدى كيم جونغ-اون لرئيس كوريا الجنوبية استعداده لزيارة سيول “بأي وقت” في حال تمت دعوته.

Check Also

بوريل: لا اجتماع مع إيران في الأمم المتحدة بشأن الاتفاق النووي

أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب #بوريل، للصحافيين يوم الاثنين، أنّ وزراء من بريطانيا …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *