Home / أخبار محلية / مؤتمرُ بروكسيل الاربعاء المقبل، فماذا عن استثمار القروض و الانماء المتوازن؟

مؤتمرُ بروكسيل الاربعاء المقبل، فماذا عن استثمار القروض و الانماء المتوازن؟

بعد مؤتمري روما 2 و سيدر، يستعدّ لبنان الرسمي للمشاركة في مؤتمر بروكسيل الاربعاء المقبل في 25 من الشهر الجاري، وعينه على مساعدات سخيّة من الدول المانحة، تساعده على الصمود أمام تحدي النزوح السوري الى اراضيه. واذا كانت الجهات الدولية والاممية تؤكد ان المساعدات المنتظرة لن تكون مشروطة ولا مربوطة بتوطين لبنان للنازحين، فإن مؤشرات عدة تجمّعت في الساعات الماضية خلقت مناخات “ضبابية” ازاء ما يمكن ان يحصده لبنان في المؤتمر، منها التوتر الذي سُجل بين وزارة الخارجية ومفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين، على خلفية بيانها الصادر في اعقاب عودة مئات النازحين من شبعا الى بيت جن، والتقرير الذي وزّعته منظمة “هيومن رايتس وتش” أمس واتهمت فيه “13 بلدية في لبنان باجلاء 3664 لاجئا سوريا قسرا من منازلهم وطردتهم من البلديات، على ما يبدو بسبب جنسيتهم ودينهم، بينما لا يزال 42 ألف لاجئ آخرين يواجهون خطر الاجلاء”. غير ان مصادر مراقبة قللت من تأثير هذه المخاوف، وقالت ان المجتمع الدولي يقدّر دور لبنان في احتضان النازحين وتمسّكه بمبدأ “العودة الطوعية والآمنة”.

Check Also

البراكس: تحسُّن كبير في زحمة الطوابير على المحطات

رأى عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات جورج البراكس أنّ هناك “تحسنًا كبيرًا في زحمة الطوابير …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *