Home / أخبار محلية / ميشال عون من بكركي يوجهُ البوصلة نحوَ فلسطين

ميشال عون من بكركي يوجهُ البوصلة نحوَ فلسطين

شارك رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الصرح البطريركي في بكركي في قداس الفصح المجيد.

وفور وصوله، توجه الرئيس عون الى صالون الصرح، حيث كان في استقباله البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي والكاردينال نصرالله صفير.

والتقطت الصور التذكارية وتم تبادل التهاني بالعيد.

ثم توجه عون والراعي الى مكتب البطريرك الخاص حيث عقدت خلوة تناولت الاوضاع الراهنة.

وبعد الخلوة، عايد الرئيس عون الصحافيين، متمنيا ان يعيد الله عليهم، وعلى لبنان واللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا بالصحة والسلامة. وقال: “نحن في العيد الكبير الذي يتجدد فيه الرجاء، ورجاؤنا اليوم في قيامة لبنان وخلاصه من التعثر. ونتمنى الا يتعرض كل من القدس وكنيسة القيامة بعد اليوم لما تعرضا له سابقا. وكلنا رجاء كما مسيحيي العالم اجمعين بذلك، لانه اذا تمت السيطرة على المعالم المسيحية في القدس، فسيكون الامر اشبه بجف النبع الذي يغذي العالم والروح المسيحية. نحن لا نريد ان تصبح كنائسنا مرافق سياحية فقط، فنقف على ابوابها في انتظار الحصول على تأشيرات لدخولها كما كان سيحصل في كنيسة القيامة لدى السريان. من هنا فان مواقفنا السياسية يجب ان تهدف الى ما يحدث في فلسطين”.

سئل عون: هل ستجدون حلا للمبعدين قسرا الى اسرائيل ام ان الامر سيكون في اطار العفو العام المنتظر؟
اجاب: “لا علاقة للامر بالعفو العام، هؤلاء نسهل لهم العودة اذا رغبوا”.
سئل: هل تناولتم في الخلوة توصيف الوضع الاقتصادي؟
اجاب: “نحن اتينا اليوم للصلاة وغدا نتكلم بكل الامور”.

Check Also

جديد تحقيقات انفجار المرفأ… إخلاء سبيل موقوفَين، من هما؟

قرر القاضي طارق البيطار تخلية سبيل الموظف في إدارة المرفأ وجدي قرقفي بكفالة مئة مليون …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *