رئيس أركان جيش العدو الاسرائيلي يتوعّد لبنان

Spread the love

اشار رئيس أركان جيش الإحتلال ال​إسرائيل​ي ​غادي آيزنكوت​ إلى إنّ “الجمع بين القدرات المتطورة جوياً واستخبارياً وتكنولوجياً في البر والبحر سيمكّن ​الجيش الاسرائيلي​ من الانتصار في سيناريو حرب  يمكن أن تنزلق من ​لبنان​ إلى الجبهة السورية أيضاً”. معتبراً أن “الجيش الإسرائيلي سينجح في تجنيد وحداته الاحتياطية بسرعة وفعالية في الحرب المقبلة”.

وضمن لقاءات مع صحف إسرائيلية لفت آيزنكوت إلى أنّ “لدى الجيش الإسرائيلي بنك أهداف يقدّر بالآلاف” موضحاً أنّ “القدرة الهجومية له باتت سبعة أضعاف ما كانت عليه في عدوان تموز 2006″، معتبرا ان “الإسرائيليين لا يفهمون عمق خطورة تهديد الصواريخ من الشمال خلال الحرب”، واعتبر أن الكيان الإسرائيلي مضطر لمواجهة حالة طوارئ على مدى أسابيع معدودة وأنّ الواقع في الجبهة الداخلية سيكون أصعب مما كان عليه في حرب لبنان عام 2006. كما قال أن هناك ضربة “فتاكة” لحزب الله، وفي ​بيروت​ على وجه الخصوص. وأضاف “من خط الزهراني إلى ​الجنوب​ منه هناك 240 مدينة وبلدة وقرية شيعية فيها مواقع لحزب الله”. وبحسب قوله أنه سيكون هناك الكثير من الدمار في هذه المناطق. وقال “سندمّر عشرات الأبراج في بيروت يقيم فيها عناصر حزب الله، وهذه ستكون صورة الدمار التي لن ينساها أحد في المنطقة. إذا كانت هناك حرب أخرى في لبنان، سنضرب أهداف حزب الله، ولن نمنح الحصانة للمحيط المدني”.  على حد زعمه.

شاهد أيضاً

قوى الأمن تعمم صور ثلاثة أطفال مفقودين.. لمن يعرف عنهم شيئًا غادروا منزل والدهم الكائن في محلة الشويفات منذ حوالي الشهرين

Spread the love صـدر عـن المديريـة العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقـات العامـة البـلاغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *