الاعتداء على كنيسة شرق صيدا

Spread the love

اقدم مجهولون على الاعتداء على كنيسة مار يوسف الواقعة بين بلدتي بقسطا وكرخا في شرق صيدا حيث تمت محاولة خلع بابها وتحطيم زجاج نوافذها.

وعلى الفور توجه رئيس بلدية بقسطا ابراهيم مزهر الى المكان حيث أدان انتهاك حرمة الكنيسة واصفا اياه بالعمل المشبوه.

وابدى مزهر ثقته بأن الاجهزة المختصة ستقوم بكشف ملابسات الاعتداء وتوقيف الفاعلين ومعاقبتهم، سيما وانها ليست المرة الاولى التي يتم الاعتداء فيها على الكنيسة وحرمتها.

شاهد أيضاً

قوى الأمن تعمم صور ثلاثة أطفال مفقودين.. لمن يعرف عنهم شيئًا غادروا منزل والدهم الكائن في محلة الشويفات منذ حوالي الشهرين

Spread the love صـدر عـن المديريـة العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقـات العامـة البـلاغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *