Home / أخبار محلية / الحزب السوري القومي الاجتماعي أطلق ماكينته الانتخابية في بعلبك الهرمل: ليكن السادس من أيار يوما للمقاومة

الحزب السوري القومي الاجتماعي أطلق ماكينته الانتخابية في بعلبك الهرمل: ليكن السادس من أيار يوما للمقاومة

أطلق الحزب “السوري القومي الاجتماعي”، ماكينته الانتخابية في دائرة بعلبك – الهرمل، خلال مهرجان حاشد في حضور مرشحي لائحة “الأمل والوفاء” وزيري الزراعة غازي زعيتر والصناعة حسين الحاج حسن، النائبين علي المقداد وإميل رحمة، الوزير السابق ألبير منصور، إلى جانب قيادة “القومي” رئيس المكتب السياسي العميد في الحزب كمال النابلسي، مسؤول الماكينة الانتخابية العميد سعيد قزي، عميد الدفاع زياد معلوف، منفذ بعلبك علي عرار وعضو المجلس الأعلى أحمد سيف الدين.

و القى الوزير السابق المرشح ألبير منصور كلمة امل فيها  ان تتجسد الصداقة مع الحزب القومي في  ثلاثة أمور أساسية. أولها أن نحاول الانتقال من النظام الطائفي المذهبي إلى نظام وطني تطبيقا للدستور الحالي. ، “الأمر الثاني إعادة بناء مؤسسات الدولة، ونجعل حضور الدولة الإنمائي والتربوي والاجتماعي والصحي في هذه المنطقة أكبر وأفعل مما هو عليه حاليا، وختم: بالمطالبة  بتأمين حضور أفعل لبعلبك الهرمل في أجهزة الدولة ومؤسساتها.

بدوره، ألقى رئيس المكتب السياسي في ​الحزب السوري القومي الاجتماعي​ كمال النابلسي  كلمة حذر فيها من “خطر البروباغاندا الاعلامية التي تمارسها القوى المناهضة للمقاومة، بإشاعة ان الخرق في بعلبك الهرمل ولو بمقعد واحد، هو بمثابة استهداف للمقاومة في عرينها”.

ورأى ان “الرد على هذه المحاولات يتطلب منا ان نعمل بجهد لرفع نسبة التصويت، فالصراع لم ينته ما دام هناك عدو صهيوني وارهاب متعدد الجنسيات، ومسؤوليتنا جميعا ان نشكل حاضنة شعبية وسياسية تحمي مشروع المقاومة، وتحمي ظهر المقاومة”.

Check Also

جديد تحقيقات انفجار المرفأ… إخلاء سبيل موقوفَين، من هما؟

قرر القاضي طارق البيطار تخلية سبيل الموظف في إدارة المرفأ وجدي قرقفي بكفالة مئة مليون …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *