Home / أخبار محلية / ولي العهد السعودي يحرضُ الحريري على حزب الله

ولي العهد السعودي يحرضُ الحريري على حزب الله

زيارة الموفد السعودي الى لبنان نزال العلولا كانت واضحة الاهداف و المضمون فالزيارةُ في التوقيتِ و الشكلِ  و ما تسربَ عن فحوى اللقاءات و دعوةِ رئيس الحكومة سعد الحريري الى الرياض توصل الى حقيقة واحدة : السعودية قلقةٌ على مصيرِ حلفائِها في الانتخابات النيابية و تسعى الى لملمتِ شملهم و جمعهم في تحالفاتٍ انتخابية جرى تأخيرُ اعلانها الى ما بعد عودة الحريري من السعودية التي استبقَ زيارته اليها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بتحريض اللبنانيينَ بعضهم على بعض معتبرا ان الحريري الان في وضع افضل في لبنان مقارنة -بما وصفها – بمليشيا حزب الله.

هذا التدخل السافر في الشؤون الداخلية اللبنانية برسمِ مدعي السيادة و حاملي شعار النأي بالنفس الذي باتَ شماعةً تستخدمُ في البازارات السياسية الداخلية.

في سوريا لازالت المجموعات المسلحة تتخذ من المدنيينَ رهائنَ في الغوطة الشرقية و تمنعهم من الخروج عبرَ الممر الامن و تعمد الى استهداف احياء دمشق بالصواريخ و القذائف.

تزامنا أكد وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف أن بلاده ستواصل دعم الجيش السوري للتغلب على التهديد الإرهابي بشكل تام مؤكدا أن تقسيم الإرهابيين بين أخيار وأشرار أمر غير مقبول.

وفي حديث امام مجلس حقوق الإنسان دعا التحالف الأميركي للسماح بإدخال المساعدات للمناطق التي يسيطر عليها، كما دعا الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر لتقييم الوضع في الرقة.

على صعيد اخرفجع لبنان وبلدة بريقع في الجنوب اللبناني بنبأ اغتيال الطالب هشام سليم مراد، داخل شقته في مدينة غرونوبل الفرنسية، وهو الذي يدرس الفيزياء النووية بجامعة جوزيف فورييه في المدينة، وهي ذات الجامعة التي درس فيها العالم رمال رمال. وتأتي جريمة اغتيال الشاب هشام مراد بعد ايام على جريمة اغتيال الشاب حسن علي خير الدين في مدينة هاليفاكس الكندية.

وفور تبلغه النبأ الفاجعة، اتصل رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي حنا الناشف بوالد الطالب هشام، سليم مراد، وقدم له التعازي، مؤكدا أن الحزب القومي

 سيتابع هذه القضية مع المعنيين لجلاء الحقيقة وكشف منفذي عملية الاغتيال. لافتاً إلى أن بصمات العدو الصهيوني واضحة في جرائم الاغتيال هذه التي تستهدف الطلاب النوابغ من بلادنا.

بدوره، اتصل عضو المجلس الأعلى في الحزب السوري القومي الاجتماعي

وزير الدولة علي قانصو بوازارة الخارجية اللبنانية، وطلب متابعة هذه القضية، وتسريع الاجراءات ومتابعة التحقيقات لكشف ملابسات الاغتيال، وقد أبدت الوزارة كل اهتمام وأعطت توجيهاتها بهذا الخصوص لسفارة لبنان في فرنسا.

من جهتها أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين أن “قنصل لبنان العام في مرسيليا صونيا ابو عازار افادتنا أن شرطة مدينة غرونوبل نشرت تقريرها حول وفاة الطالب اللبناني هشام سليم مراد، الذي وقع من شرفة منزله”، مؤكدة انه “لا يوجد اي عمل جرمي”.

وتمنت الوزارة على “جميع وسائل الإعلام توخي الدقة ومراجعتها قبل نشر أي خبر، احتراما لمشاعر أهل الفقيد”.

Check Also

جديد تحقيقات انفجار المرفأ… إخلاء سبيل موقوفَين، من هما؟

قرر القاضي طارق البيطار تخلية سبيل الموظف في إدارة المرفأ وجدي قرقفي بكفالة مئة مليون …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *